Connect with us

À vos plumes

المقامة الفسفسية

Published

on

حدثنا رحالة الفرس، وقد شرب قدحا من الماء وداعب لحيته بأنامله، فقال: « امتطينا الخيل وطفقنا في ترحال طويل وصلنا فيه النهار بالليل دون أي إشارة أو دليل. وبينما نحن في مسيرنا في عمق الصحراء، وقد مال حالنا الى الضراء أكثر منه إلى السراء، اعترضت سبيلنا عجوز شمطاء قالت لنا « حللتم أهلا بأرض الخضراء » وسقتنا أقداحا من الماء شربنا منها حد الارتواء.

أكملنا مسيرنا تارة على الأقدام وتارة على الفرس حتى وصلنا أرضا يقال لها أرض الفسفس، اشتهر أهلها بطبخ وأكل الكسكس كما اشتهروا بإيذاء البواخر في البحر حتى القادمين من قبرص، وبنبذ ما ارتقى من الغناء كفايا وهبة وأمل مرقس. وصلنا عاصمتها، ويقال لها تونس، وهي تقع في شمال البلاد. وأما عاصمة الجنوب فتسمى صفاقس، وقد أخذ منا البرد مأخذا كبيرا فنزلنا بنزل نقضي فيه ما تيسر من الأيام الى أن نقرر العودة الى الوطن. أقمنا هناك أسبوعا رأينا فيه من عجب أهل الفسفس ما لم نر مثله في ترحالنا من الصين الى الأندلس.

وجدنا أناسا للعمل كارهين وللهو محبين، ولشأن الرعاع معليين وللعلماء شاتمين ذامين. وأما أصل كلمة فسفس فذلك فيض من غيض، بل عجب عجاب لم نعرفه في مصر أومكة أوأرض الأطلس. فقد حدثنا صاحب النزل أنه في تلك الأرض ينهرون القطط بكلمة كس، ويطلبون الصمت بكلمة أُس، ويعاكسون الجميلات بطلاسم غير مفهومة من نوع بس بس. وأما فسفس فمعناها في تلك البلاد أن الأمور عال العال، ولا داعي للقلق وتعكير صفو الحال، والواقع أن ما شهدناه في تونس ما كان أبدا « فسفس » على قولهم.

شهدنا يوما كيوم الطوفان، غمر فيه اليم الحاضرة وبنزرت وزغوان. وعلى قدر الهول الذي عاشه الناس، شهدنا فيهم البرود والقلب القاس. قيل لنا يومها أن الحاكم بأمره قد جمع الوزراء والحكماء في قصره المنيف، واجتمعوا زهاء الساعتين ونيف. ثم نادى منادٍ في الأسواق أنهم حكموا على المدارس والجامعات بالإغلاق، وأما عن عامة الناس فهم يعملون كرها في ذاك الطقس القاس. ولكنهم أهل لهو وراحة، فقد تعللوا بالمطر لأخذ يوم راحة، وبذلك غطت البلاد في سبات شتوي لم نعشه في خراسان منذ زمن معركة النهروان.

ثم شهدنا معهم يوما مشهودا، اجتمعت فيه العامة فرادى وحشودا. سألنا مضيفنا عن سبب هذا الحشد، فقال لنا أن الحاكم بأمره سيخطب في الحشد بأمر جلل، لم يعرف له الناس سرا من قبل. ذهبنا نحضر مع الحشد لعلنا نسمع من الحاكم ما يفيد، فوجدنا الحاكم شيخا في التسعين يلقي الكلمة حينا بعد حين. وقف في الجمع وسكت ثم أفشى السلام وصمت، ثم هاج وماج وتمتم كلمات كلها اختلال واعوجاج، ثم عاد للصمت ثم تكلم بآية من القرآن وحدث بحديث سيد الثقلان. ثم أفشي السلام وغادر، فقام الجمع يهللون ويصفقون كالموج الهادر، يدعون له بالحكم السديد والعمر الرشيد.

فضربنا كفًا بكفٍ وسألنا صاحب النزل عن هذا السخف، فقال لنا بأنه من طبع أهل الفسفس التهليل للحاكم حتى وإن كان عمله ضاربًا في التعس. ومن حينها حملنا زادنا ورحالنا وعدنا إلى فارس ونحن ننشد:

إنما الأمم الأخلاق ما بقيت *** فإن هم ذهبت أخلاقهم ذهبوا

وإذا أصيب القوم في أخلاقهم *** فأقم عليهم مأتما و عويلا

صلاح أمرك للأخلاق مرجعه *** فقوّم النفس بالأخلاق تستقم

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
35

Share your thoughts

Continue Reading

À vos plumes

Zodiac Signs | الجوزاء : ملك الكواكب

Published

on

By

خرافتنا اليوم عاللي برجو بالزوز

يصبح زاهي و يعشي منبوز

نهار يرضي و يبشبش و عشرة خشمو عليك مهزوز

أما كانك شاري العشرة معرفتك في ملك الكواكب كنوز

عويناتو تلمع بالزور

ما يبيعش عشيرو مهما الزمان يدور

نرفوزي و فيسع ما دمو يفور

لكن قلبو أبيض و ووجهو يضوي بالنور

 ذاكرتو قوية كل شي في مخو محفور

ضامر و حداث كي يدخل في لمة عمرو ما يكون محقور

في كل بلاد يدور و على أخلاقو ديما مشكور

 يا جوزاء يعجلك سور و عدوك مكسور

 

يقولو عليه بزوز وجوه

قالو عليه كذاب هاذوكم اللي كرهوه

وعلى كلامو المعسول نبزوه و ظلموه

أنا نقلكم أحكمو على طبعو كان كي تعاشروه

 

حنانة الدنيا في قلبو

و النفحة ماهيش ذنبو

هكاكة خلقو ربو

داخل بعضو و مش فاهم روحو

و عينيه بأسرارو يبوحو

من طول لسانو مفضوح و هداريه فيسع ما يفوحو

مرة تحسو حنين و مرة تحسو قاسي

لكن مايشدش البغض ديما مشاكلو ناسي

بالضحك و التفدليك يتلف في المآسي

يقولو عليه منافق لكنو ديبلوماسي

 

ملك الكواكب

سفينة في وسط المراكب

لكن في عوض الربان عندو ثنين

واحد فرحان و لاخر حزين

و هاك الجوزاء مابين نارين

عمرو ما ينجم يرضي هالزوز سلاطين

 

يا ويل اللي قلبو للجوزاء مال

تلقاه وراه من حال لحال

عايم في جرتو من موجة لموجة

في كل تشقليبة كبدتو ممروجة

خلوقو ضايقة و كرومتو عوجة

ياللي حبيت الجوزاء اسمعها مني

راك تربح عقلك و ترقد متهني

كان جريت في حظوظو راهو يبعد عليك و يغني

و كان جريتو وراك يصبح رضاك متمني

 

اللي جات تحكيلكم في هالحكاية لا سمعتها في خرافة و لا قراتها في رواية

لكن طبعها و طبع هالبرج لحن لنفس الغناية

ما راتوش في المنام لكن شافتو في المراية

مخها يحوس في الهواء خاطرها باختصار برجها جوزاء

 

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
41

Share your thoughts

Continue Reading
0